الرئيسية | أخبار الشلف | الدليل | الصور | الروابط | الإعلانات | العروض | تحميل | الإتّصال

ولايـة الشلف



أبو الحسن

 

 

 التعريف بالبلدية :

تعتبر بلدية أبوالحسن من أقدم البلديات نشأة على مستوى الولاية  حيث يعود تاريخ نشأتها إلى عام 1883  و هي بلدية ذات طابع فلاحي إذ يسودها مناخ معتدل و أراضيها تعتبر من أخصب الأراضي و معظم سكانها يعتمدون على النشاط الفلاحي.

تقع بلدية أبو الحسن على بعد 54 كلم شمال ولاية الشلف  وكانت بلدية تابعة لدائرة تنس وأصبحت مقرا للدائرة بعد التقسيم الإداري لسنة 1991  وتضم دائرتها 03 بلديات وهي: أبوالحسن، تاجنة و تلعصة، وتعرضت لأعمال تخريبية بتواريخ  1994/11/02 و1995/05/02 .

 

                                                                      

 

تاريخ البلدية:     

كانت البلدية تسمى عرش "بني تامو" حيث كان يتوزع سكانها على الأرياف وفي سنة 1935 سميت  ببلدية  كافنياكCavaignac" " نسبة إلى  الجنرال الفرنسي الذي تمركز بجيشه في المنطقة سنة 1880 و قطن بها آنذاك 13 عائلة للمعمرين  (76 فردا)  و في  سنة 1881 ولد أول مولود فرنسي بها سمي " فابـــري  ".

تعتبر بلدية أبوالحسن أول أو ثاني بلدية يفوز برئاستها عربي منتخب على مستوى التراب الوطني سنة 1947 وهو السيد  فكراش ثابت  وقد كتب عنه آنذاك في جريدة  البصائر بعنوان : " بلديتان يفوز بهما عربيان ".

أثناء الثورة المظفرة  وقع بالبلدية مجزرة في اليوم الثاني من عيد الأضحى و الذي يسمى عند سكان المنطقة  "يوم الغروطة" و ذلك بتاريخ  1958/06/28 بالحي المسمى اليوم  " حي 107 شهيد "  فقد بلغ عدد الشهداء 107 شهيد إضافة المفقودين و الجرحى غير أن بعض الروايات تورد أن عدد شهداء هذه المجزرة  بلغ 153  شهيد من رجال و نساء و أطفال .  

تعتبر البلدية من البلديات التي زارها رئيس الجمهورية الراحل هواري بومدين سنة 1973 و هي أيضا من البلديات التي بنى أهلها مسجدا سنة 1993  و قد صنف أول مسجد وطني بالولاية .

بعد الاستقلال كانت أبو الحسن أول بلدية على مستوى الولاية تسمى باسم شهيد من شهداء ثورة التحرير وهو الشهيد أبو الحسن.

 

تعريف الشهيد  أبو الحسن " الشخصية المسماة عليها البلدية ":

الاسم العائلي للشهيد أبو الحسن " زناسني عبد القادر"  الملقب بـعبد الباقي أثناء ثورة التحرير. ولد عام 1934 بقرية الحويسني بدائرة الرمشي ولاية تلمسان، نشـأ فقيرا وحفـظ القرآن على يد أبيه "حسان"، سمي بأبي الحسن نسبة  لولده الذي غدرت به قوات الاستعمار رفقة زوجته .

التحق بالجيش  سنة 1956 رفقة الشهيد "سي الطارق" وكان قائدا للمنطقة (04) بالولاية الخامسة برتبة نقيب. استشهد يوم 19 فيفري 1962 على الساعة العاشرة صباحا بوادي العامري (بجبل ماينيس قرب مدينة تنس) إثر وشاية به لقوات المستعمر، و تخليدا لذكرى الشهيد الذي قدم ماله و زوجته فداء للوطن  فقد سميت البلدية باسمه عقب الاستقلال .

 

المساحة و عدد السكان:

تتربع بلدية أبو الحسن على مساحة قدرها 9900 هكتار (99 كم 2 ) و يقدر عدد سكانها بـ  23174 نسمة حسب إحصائيات 2008 .

 

موقع البلدية:

يحد بلدية أبو الحسن من الشمال بلديتي تنس و سيدي عبد الرحمان و من الشرق بلدية سيدي عكاشة ومن الغرب بلدية تلعصة و من الجنوب بلديتي تاجنة و بوزغاية .

 

               

 

الطابع الإقتصادي:

تعتبر بلدية أبو الحسن ذات طابع فلاحي بنسبة  100% و تقدر المساحة الإجمالية للأراضي  الصالحة للزراعة بها  حوالي 7300 هكتار من بينها 2000 هكتار مستوية و مسطحة صالحة لكل المزروعات  خاصة الزراعات الصناعية  و التي يلائمها المناخ و الأراضي الخصبة ، حيث كان  في السابق يغرس بها نبات عباد الشمس على مساحات شاسعة،  و بإمكانه امتصاص الآن 3000 عاطل عن العمل.

ـ تعاني الفلاحة بالبلدية من مشكل نقص المياه لعدم وجود سد إستراتيجي هام وقلة المياه الجوفية بها.

ـ يمارس سكانها تربية الحيوانات  ،  فهم بحاجة إلى مصنع للحليب و مشتقاته .

ـ يوجد فرع لمؤسسة صيدال بقالول ببلدية أبو الحسن .

 

العادات و التقاليد:

يتميز سكان المنطقة بالجود و الكرم و الشهامة و يقيمون كل عام زردة العامري التي يتوافد إليها المدعوون من كل المناطق المجاورة و يقيمون فيها عدة إحتفلات و تقوم النساء بإعداد أكلة شهيرة بالمنطقة و هي الكسكس  بالحـــم ( الجفنــة ) و يتبعون عادات و تقاليد الزواج حسب عرف الولي الصالح " سيــدي معمـر" أبو العالية الذي يرجع نسبه إلى سيدنا أبو بكر الصديق رضي الله عنه  و يحدد مبلغ رمزي يعتبر كمهر للعروسة.

بالإضافــة إلـى صناعـة الفخـار و الأواني المنزلية و الأفرشة و الزرابي.

 




www.wilaya-chlef.dz




©2014 ولاية الشلف. كل الحقوق محفوظة