الرئيسية | أخبار الشلف | الدليل | الصور | الروابط | الإعلانات | العروض | تحميل | الإتّصال

ولايـة الشلف



الشؤون الدينية

 


مقدمة:


قطاع الشؤون الدينية والأوقاف هو الجهة الموكل إليها أمر الإشراف على الجانب الديني والروحي للمواطن وهو الجانب المقدس الذي توليه الدولة الرعاية المكفولة ويعمل القطاع وفق ذلك برؤى منهجية تتبنى دور المسجد وتفاعله مع تطلعات المجتمع وللإضطلاع بهذه الرسالة على الوجه الأكمل تم رصد الإمكانات المادية والبشرية حتى تحقق رسالة المسجد .
 التعريف بالمديرية:
  تضم مديرية الشؤون الدينية و الأوقاف لولاية الشلف المصالح التالية:
   -  مصلحة المستخدمين و الوسائل و المحاسبة .
- مصلحة الإرشاد و الشعائر و الأوقاف .
- مصلحة التعليم والقرآني و التكوين و الثقافة الإسلامية .
تعتبر الأسلاك التالية أسلاك خاصة في قطاع الشؤون الدينية و الأوقاف:
- سلك  المفتشين .
- سلك المرشدات .
-سلك وكلاء الأوقاف.
- سلك الأئمة .
- سلك معلمين القرآن.
- سلك أعوان المساجد.
- والأسلاك المشتركة (الإداريون)
 - مهام المديرية:
قد حددت مهام مديرية الشؤون الدينية و الأوقاف بالولاية طبقا للمرسوم رقم :2000/200 المؤرخ في 27 ربيع الثاني 1421 الموافق  26 يوليو 2000 الذي يحدد قواعد تنظيم مصالح الشؤون لدينية والأوقاف في الولاية وعملها وكذا المرسوم التنفيذي رقم : 08- 411 المؤرخ في  24 ديسمبر 2008 المتضمن القانون الأساسي الخاص بالموظفين المنتمين للأسلاك الخاصة  بالإدارة المكلفة بالشؤون الدينية والأوقاف على النحو التالي:    

  •  السهر على إعطاء المسجد دوره كمركز إشعاع ديني تربوي تعليمي ثقافي وإجتماعي.
  •  ترشيد وترقية الخطاب المسجدي.
  •  مراقبـة التسيير والسهر على حماية الأملاك الوقفية وترقيتها واستثمارها.
  •  الدعوة إلى إحياء الزكاة تنظيما و توزيعا في إطار أحكام التشريع الساري العمل به .
  •  تحيين وضبط الخريطة المسجدية.
  •  تأهيل وتفعيل دور الجمعيات الدينية والزوايا.
  •  متابعة ملف اعتناق الإسلام. 
  •  متابعة وتفعيل لجان رصد الأهلة.
  •  إحياء المناسبات الدينية والوطنية ونشر الثقافة الإسلامية و إبراز التراث الإسلامي.
  •   تأطير الندوات والملتقيات بإعتماد الكفاءات العلمية والتنسيق مع الجهات الفاعلة ذات العلاقة.
  •    مراقبة  ومتابعة المشاريع المقترحة لبناء المؤسسات الدينية.
  • تفعيل دور مؤسسة المسجد طبقا لأحكام المرسوم التنفيذي رقم 91-82 المؤرخ في 07 رمضان 1411 الموافق ل 23 مارس 1993 المتضمن إحداث مؤسسة المسجد.

- إحصـاء هياكـل المديرية:

 


الرقم التسلسلي

التعيينات

عددها

01

المساجد العاملة صلوات الخمس و التعليم القرآني +الجمعة

512

02

المساجد العاملة

503

03

المساجد التي هي في طور الإنجاز

118

04

عدد الزوايا العاملة

12

05

الأقسام التابعة  للمساجد

399

06

المدارس القرآنية

34

07

مراكز التكوين (التكوين المستمر)

09

 

 

- التأطيـر الخـاص بالمديريـة:

 


الرقم التسلسلي

التعيينات

عددها

01

المفتشين

02

02

إمام أستاذ – إمام أستاذ رئيسي

53

03

المرشدات

03

04

وكيل الأوقاف رئيسي + وكلاء الاوقاف

03

05

الأئمة المدرسون

129

06

الأئمة المعلمون

146

07

أساتذة التعليم القرآني

357

08

المؤذنون

92

09

القيمون

84

10

الإداريون والعمال المهنيون  

51

11

المتعاقدون

04

12

في إطارالإدامج المهني / cip 27+cid45

72

13

في إطار النشاط الإجتماعي

11

14

في إطار الشبكة الإجتماعية

02

المجموع

1009

 

 

الخريطة المسجدية:


- التأطير:
         يتم توزيع الموظفين على المساجد حسب الخريطة المسجدية الولائية بحيث تشمل كل المساجد المتواجدة عبر دوائر و بلديات الولاية، والتي من خلالها نستطيع التحكم في حركية تنقل الموظفين بالمساجد. 

 

   
- النشاط المسجدي :

  • التعليم القرآني والتكوين والثقافة الإسلامية :

 

 

التعليم القرآني :


يعتبر التعليم القرآني من الوظائف الأساسية التي توليها المديرية عناية خاصة وذلك بتهيئة المناخ المناسب للناشئة من أجل الإقبال على حفظ كتاب الله، مع تشجيع كل مبادرة نلمس فيها إضافة تعود بالفائدة على التعليم القرآني سواء في مجال بناء المدارس القرآنية والزوايا أو أي مساهمة تصب في مسعى تطوير عملية التعليم القرآني.


- الهياكل المخصصة للتعليم القرآني :

 

 


الرقم

عددالأقسام التابعة للمساجد

عدد الزوايا العاملة

عدد المدارس المفتوحة بقرار وزاري

01

399

12

34

 

 

 

الفئة المتعلمة :

 

 


عدد الإجمالي للتلاميذ

عدد الإناث

عدد الذكور

7625

2781

4844

 

 

محـو الأميـة : إن محاربة آفة الأمية والعمل على الحد من انتشارها يعتبر من صميم رسالة المسجد وعليه فإن العملية تجرى بالتنسيق مع ديوان محو الأمية ( الفرع الولائي).

 


الأقسام المفتوحة

عدد المدرسين

عدد المتمدرسين ذكور

عدد المتمدرسين إناث

64

64

734

818

 

 

 تأطير المدارس القرآنية:


- عدد القائمين بالتعليم القرآني :    146
- عدد المعلمين المتطوعين    :    28

 

 

 

المسابقات:


تحصلت الولاية على المراتب الأولى في المسابقات الوطنية في الطبعات الثلاث لمسابقة فرسان القرآن الكريم وحققت نتائج جد إيجابية على المستوى الدولي.
- التكوين وتحسين المستوى :
- التكوين المستمر : التكوين المستمر عملية أساسية تهدف إلى رفع مستوى العاملين بالسلك الديني نظراً لأهمية المسؤولية التي يضطلعون بتحملها إذ لا يمكنهم أداء مهامهم بالشكل الجيد الذي نصبو إليه والذي يتطلب ثقافة واسعة وشاملة إلا بالتكوين والممارسة.
وفي إطار المرسوم التنفيذي رقم 85 / 314 المؤرخ في 24/12/1985 تم فتح 16 مركز للتكوين المستمر وهي عبارة عن أقسام موزعة على 13 دائرة وفق المنهاج المسطر بالمعاهد الإسلامية يتضمن كل ما له علاقة بالنشاط المسجدي.
- الندوات التربوية :يتم كل سنة تسطير برنامج للندوات التربوية وذلك لكافة رجال السلك الديني تطرح من خلالها مواضيع مختلفة تساعد على تحسين مستوى الأداء ، ويتم تنظيم 11 ندوة كل سنة .
إن التكوين وتحسين المستوى وتجديد المعلومات من مهام واهتمامات المديرية .
- التربص التطبيقي : تتابع المديرية التربص التطبيقي لعدد لا بأس به من الأئمة بعد السنة الأولى من التكوين وذلك بعد توزيعهم لمدة شهر عبر مساجد الولاية وقد تابعت المديرية سنة 2013  تربص 17 أئمة توجت العملية بتقارير أرسلت للمعاهد كوثيقة أساسية لتخرج الإمام .
الثقافة الإسلامية :
وعيا من القطاع فيما للثقافة الإسلامية من دور في المحافظة على هوية الأمة فإنه يعمل على نشر الصحيح منها، وتدعيم وإبراز القيم الدينية وإجتثاث كل عناصر الفهم الخاطئ للإسلام ومكافحة الأسباب المؤدية للانحراف في العقيدة والفكر والسلوك والتصدي للآفات الاجتماعية والعمل على معالجتها بوعي وحكمة بإغتنام كل مناسبة دينية ووطنية وإستغلال كل منبر وسانحة بالتنسيق مع الجهات الفاعلة ذات العلاقة.

 

- الزكــاة :

 

زكاة الركــن وزكــــاة الفطر


إمتثالا لقول الله تعالى :  (والذين في أموالهم حق معلوم للسائل والمحروم ) .
وتحقيقا للرعاية الإجتماعية التي أمر بها المصطفى صلى الله عليه وسلم في جمع الزكاة وتوزيعها بصفة منظمة وعادلة على مستحقيها.
بناءً على القرار الوزاري المؤرخ في أول صفر 1425هـ الموافق 22 مارس 2004، والمتضمن إنشاء اللجنة الولائية لصندوق الزكاة.
وبناءً على المقررة رقم:25 المؤرخة في: 10 أفريل 2004، التي تتضمن تشكيل اللجنة الولائية لصندوق الزكاة.
تم إنشاء اللجنة الولائية لصندوق الزكاة لولاية الشلف للإشراف على الحملات التحسيسية لجمع وتحصيل وتوزيع الزكاة بالاشتراك مع أعضاء اللجان القاعدية عبر الدوائر حيث انطلقت العملية سنة 2004م وهي متواصلة إلى غاية يومنا هذا .
ويعتبر صندوق الزكاة مؤسسة دينية اجتماعية، تعمل تحت إشراف الوزارة التي تضمن له التغطية القانونية بناءً على القانون المنظم لمؤسسة المسجد، ويتشكل الصندوق من ثلاث  مستويات تنظيمية هي:


اللجان المسجدية :

 

يترأسها الإمام بمشاركة أعضاء من لجان الأحياء والمزكين وتزول بإنتهاء الحملة التحسيسية من كل سنة .


اللجان القاعدية:

 

وتكون على مستوى كل دائرة مهمتها تحديد المستحقين للزكاة على مستوى كل دائرة، حيث تتكون لجنة مداولات من رئيس الهيئة، رؤساء اللجان المسجدية، ممثلي لجان الأحياء، ممثلي الأعيان، ممثلين عن المزكين...


اللجنة الولائية:

 

وتكون  على مستوى كل ولاية، وتوكل إليها مهمة الدراسة النهائية لملفات المزكين على مستوى الولاية، وهذا بعد القرار الابتدائي على مستوى اللجنة القاعدية، وتتكون لجنة مـداولاتها من: رئيس الهيئة الولائية، كبار المزكين، رئيس المجلس العلمي للولاية، رجل قانون، محاسب، اقتصادي، مساعد اجتماعي، رؤساء الهيئات القاعدية...

 

 

صناديق الزكاة المسجدية :


تطبيقا للقرار الولائي رقم: 20 المؤرخ في: 09/01/2007م المعدل والمتمم للقرار رقم: 1216 المؤرخ في: 30/11/2005  فقد تم ركن صناديق لجمع الزكاة بالمساجد ويصب المبلغ المجموع بالحساب الولائي للصندوق  ويتم في نهاية الحملة وضع حوصلة عن المبلغ المجموع ومراسلة السلطات بذلك.
وللإشارة فإن صندوق الزكاة للولاية يعرف نموا ملحوظا من سنة لأخرى ويظهر ذلك جلـيا من خلال الحصيلة المجباة كل سنة سواء أكان ذلك في زكاة الركن (الأموال) أم في زكاة الفطر ويعود هذا التحسن إلى شفافية العملية وبث الثقة في المزكين تجاه الصندوق، ودور الأئمة ورؤساء اللجان القاعدية واللجان الدينية في قيامهم بالعملية التحسيسية وإبراز أهمية هذه الشعيرة في المجتمع و رفع الحيف على المحتاجين والمعوزين.
-  بناء المساجد و صيانتها:
لقد أحيطت المساجد بالعناية اللازمة من خلال القوانين واللوائح المتعلقة ببناء المساجد وحمايتها وتسييرها ومن ذلك المرسوم التنتفيذي رقم 91-81 المؤرخ في 23 مارس 1999 المتضمن بناء المسجد وتنظيمه وتسييره وتحديد وظيفته والقرار  الوزاري المشترك رقم 60 المؤرخ في 10 أفريل 1999 المتضمن الخريطة المسجدية.
يقوم  ببناء المساجد  كل من : الدولـة – الجمعيات الدينية– الأشخاص الطبيعيون  أوالمعنويون.
يدمج المسجد و ما يلحق به من مرافق بمجرد الانتهاء من بنائه في الأملاك الوقفية العامة  و يفتح بقرار من وزير الشؤون الدينية و الأوقاف  يتضمن  ما يلي :
بطاقة تقنية – شهادة المطابقة - تصنيف المسجد وتسميته.  

 
 تصنيف المساجد:


- مساجد أثرية - مساجد وطنية - مساجد  محلية جامعة – ومساجد محلية (صلوات خمس ).   
يتكفل بصيانة المساجد و المدارس القرآنية و كل مرافق تابع لهما بالترميم و التنظيف و الحراسة و التجهيز ونفقات استهلاك الماء و الكهرباء و الغاز  كل من :
1– الدولة بالنسبة إلى المساجد  ذات الطابع الأثري.
2- الولاية بالنسبة إلى المساجد ذات الطابع الوطني.

 

 

- مصادر تمويل  بناء المساجد:


إن بناء المساجد في الجزائر لا يقتصر على مجهودات الدولة ومساهماتها فقط بل فتحت باب التطوع والتبرع  أمام المحسنين لتقديم إسهاماتهم المختلفة مع العلم أن أهم المصادر الأساسيـة التي تعتمـد عليها في القطـاع لتشييد المساجـد و المدارس القرآنيـة والزوايا تتمثـل في مايلي  :
-    تسجيل مشاريع  تنموية من ميزانية الدولة
-    الإعانـات الولائيــة .
-    الإعانـات الوزاريــة.
-    جمـــع التبرعــات المالية .
-    مساهمــة المحسنيــن.
وتجدر الإشارة إلى أن منح الرخص لجمع التبرعات المالية من طرف السلطات الولائية  ساهم بشكل كبير في تقدم الأشغال وإتـمامها ، الأمـر الـذي أدى إلى فتح عدة مساجد للمواطنين خـلال ثلاث سنـوات الأخيـرة بمعدل 12 مسجدا في السنة .
هذا و يعرف القطاع انتعاشا حقيقيا، حيث تم تسجيل سنة 2013 حوالي 119 مشروعا جديدا - الجمعيـــات الدينية:
إن بناء هياكل القطاع من مساجد، ومدارس قرآنية، وزوايا، موكلة قانونا إلى الجمعيات الدينية تحت إشراف المديرية باعتبارها صاحبة المشروع   وقد بلغ عددها 476 لجنة دينية معتمدة .
- نشاطات أخرى:
1 – تمثيل المديرية لدى مديرية البناء والتعمير لدراسة مخططات بعض المساجد و المدارس القرأنية النموذجية.
2- البحث عن الأملاك الوقفية غير المعروفة و ذلك بالاتصال بالجهات المعنية و كذا تحسيس المواطنين بأهمية الوقف .
3- تشجيع الناس على توقيف بعض الممتلكات خدمة لعملية التضامن 
4- المشاركة في حملات التحسيس الخاصة بصندوق الزكاة .
4-  دعـوة النـاس إلى التكافل و التضامن مع المحتاجين لإبعـاد المجتمع عن الاستغــــلال و جلب له الثقـة و الأمــل.
5- مشاركـة المسجد في تقديم الخدمة الاجتماعية للأمة ومثال ذلك القيام بحملات تحسيسيـة في المجالات التاليــة :
6- عمليـة التبرع بالدم لفائدة المرضـى.
    7- محاربة الآفات الخطيـرة مثل الإدمان على المخدرات والدعوة إلى ضرورة أخذ الحيطـة والحذر من جراء الأمراض الخطيرة المنتشرة .
الأملاك الوقفية:
ويبلغ عددها : 193 ملكا وقفيا منها

  • السكنات : 141
  • المحلات التجارية : 52

تسوية وضعية المؤسسات الدينية :

  • قرارات التخصيص : 145
  • الشهادات الرسمية :306
  • عقود الحبس :112
  • مداولات المجالس الشعبية البلدية :23
  • عن طريق اللجنة الولائية لإسترجاع الأراضي الفلاحية : 03
  • الدفاتر العقارية :06
  • عقود ناقلة للملكية :15

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


www.wilaya-chlef.dz


العروض


©2014 ولاية الشلف. كل الحقوق محفوظة